فيصل القاسم يتحدث عن الموقف التركي من السوريين

استبعد الإعلامي فيصل القاسم أي تغيير في موقف تركيا تجاه استقبال وخدمة السوريين على أراضيها، معربًا عن اعتقاده أن “ما يجري يندرج ضمن الإجراءات الأمنية الاحترازية قبيل عملية عسكرية مرتقبة في سوريا”.

جاء ذلك في تغريدة نشرها القاسم، اليوم الإثنين، على حسابه الرسمي في “تويتر”.


وتابع “حسب معلوماتي الخاصة ليس هناك أي تغيير في الموقف التركي من السوريين في تركيا”.

وأضاف أن “كل ما في الأمر أن هناك إجراءات أمنية احترازية قبيل العملية العسكرية التركية الكبيرة في سوريا قريبا”.

- Advertisement -

وأشار القاسم إلى أن “تركيا حشدت على الحدود السورية حتى الأن أكثر من 120 ألف جندي تركي، بالإضافة إلى 80 ألف مقاتل من الجيش الحر”.

وكان ناشطون ميدانيون تحدثوا عن وصول تعزيزات عسكرية تركية جديدة إلى مدينة أقجة قلعة التركية المقابلة لمدينة تل أبيض بريف الرقة الشمالي، تضم شاحنات عسكرية على متنها دبابات ومدافع ثقيلة وذخائر متنوعة، في تحرك عسكري تكرر بشكل شبه يومي خلال الأيام القليلة الماضية، تزامناً مع حديث وسائل الإعلام التركية عن قرب عملية عسكرية شرقي الفرات لتطهير المنطقة من تنظيم PKK/PYD الإرهابي.

يذكر أن تركيا تعتبر الأولى عالمياً في استضافة اللاجئين على أرضها من مختلف الجنسيات،بينهم 3.9 مليون لاجئ سوري حتى العام 2019. وقد بلغ أجمالي إنفاق تركيا لخدمة السوريين نحو 30 مليار دولار منذ انطلاق الثورة في سوريا.

مصدر شبكة داماس نيوز وكالة أنباء تركيا