جمعيات تركية تدعو للمشاركة في مظاهرة احتجاجاً على “الممارسات غير القانونية” ضد اللاجئين السوريين

جمعيات تركية تدعو للتظاهر في إسطنبول احتجاجاً على “الممارسات غير القانونية” ضد اللاجئين السوريين

دعت جمعيات تركية غير حكومية للمشاركة في مظاهرة، يوم السبت، بمدينة إسطنبول احتجاجاً على ما وصفته بـ “سياسة الإبعاد والممارسات غير القانونية” التي تطال اللاجئين السوريين مؤخراً في المدينة.

وشاركت الدعوة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” كلّ من جمعية “أوزغور – در”، وجمعية حقوق اللاجئين، وجمعية الحقوقيين، وجمعية التضامن مع حقوق الإنسان والمظلومين.

ودعت الجمعيات الآنفة للتظاهر في تمام الساعة الخامسة من عصر يوم السبت 27 تموز / يوليو، في حديقة “سارج خانة” بقضاء الفاتح، احتجاجاً على “سياسة الإبعاد (النفي) تجاه اللاجئين السوريين”.

كما أضافت جمعية الحقوقيين الأتراك أنها ستصدر بياناً صحفياً في الساعة ذاتها، احتجاجاً على ما وصفته بـ “الأفعال والممارسات غير القانونية والمنافية لحقوق الإنسان الرئيسية، والتي تطبقها إدارة الهجرة وقوات إنفاذ القانون تجاه السوريين”.

- Advertisement -

وتشهد إسطنبول، منذ 12 تموز / يوليو، حملة أمنية واسعة تطال اللاجئين السوريين بشكل غير معهود.

وأصدرت ولاية إسطنبول بياناً رسمياً أمهلت خلاله السوريين المخالفين بإقامتهم في الولاية حتى تاريخ 20 آب / أغسطس للعودة إلى الولايات التي استصدروا منها الكمليك.

ونفى وزير الداخلية التركي “سليمان صويلو”، أمس الأربعاء، اعتزام بلاده ترحيل السوريين غير المسجلين إلى خارج تركيا، مضيفاً أنهم سينقلونهم للعيش في مخيمات اللجوء.

هذا وقد تداول ناشطون صوراً قالوا إنها لسوريين رُحّلوا إلى إدلب بالرغم من أن بعضهم مسجّل في إسطنبول، ويحمل بطاقة حماية مؤقتة (كمليك) صادرة عن الولاية.

كما تناقلت وسائل إعلام شهادات لسوريين قالوا إنهم تعرضوا لمعاملة سيئة خلال الترحيل، وأُجبروا على توقيع أوراق “العودة الطوعية” بالرغم من تمتعهم بحق الحماية المؤقتة على الأراضي التركية.

مصدر الجسر ترك