هيئة تحرير الشام تعرقل إنشاء نقاط مراقبة تركية جديدة في إدلب

عرقلت هيئة تحرير الشام إنشاء نقاط مراقبة تركية جديدة في ريف إدلب، بعضها يقع على طريق – حلب اللاذقية.

وأفاد مصدر عسكري شديد الاطلاع لـ”نداء سوريا” بأن الجيش التركي كان يعتزم إقامة أربع نقاط عسكرية إحداها في منطقة النيرب شرق مدينة أريحا، والثانية في منطقة محمبل غرب أريحا، والثالثة في جسر الشغور، والنقطة الرابعة قرب بلدة المسطومة جنوب غرب مدينة إدلب.

وأكد المصدر العسكري أن “تحرير الشام” هدَّدت تركيا بعمليات عسكرية تستهدف القواعد الجديدة في حال تم إنشاؤها، موضحاً أن أنقرة لا تولي أهمية للصدام داخل إدلب في ظل استمرار المفاوضات مع روسيا حول مستقبل المنطقة.

تجدر الإشارة إلى قيام وفد عسكري تركي بإجراء جولة استطلاعية في مناطق عديدة تقع على طريقي حلب – دمشق، وحلب – اللاذقية، الأسبوع الماضي وذلك بهدف تثبيت نقاط جديدة في المحافظة في محاولة لتعزيز النفوذ التركي، في ظل سعي روسيا وميليشياتها لقضم المزيد من المناطق في إدلب.

المصدر نداء سوريا