تركيا تضبط نحو ألفي مهاجر غير شرعي في أسبوع

أعلن “خفر السواحل التركي” عن توقيفه ما يقارب ألفي مهاجر غير شرعي خلال الأسبوع الماضي.

وقال “خفر السواحل التركي” في تغريدة له عبر “تويتر”، الجمعة 15 من تشرين الثاني، إنه تمكن من ضبط 1943 مهاجرًا غير شرعي بالفترة ما بين 8 و14 من تشرين الثاني الحالي، في 61 حادثة.

وأضاف أن الفرق التابعه له تمكنت إلى جانب ذلك من توقيف أحد مهربي المهاجرين.

ولم يذكر “خفر السواحل التركي” أية تفاصيل إضافية حول جنسيات المهاجرين أو ما حل بهم.

ويبلغ عدد اللاجئين الواصلين إلى اليونان عبر البر والبحر، منذ بداية عام 2019 حتى العاشر من شهر تشرين الثاني الحالي 59 ألفًا و448 لاجئًا، بحسب أحدث إحصائيات المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.

- Advertisement -

ورغم تزايد القلق الأوروبي من ارتفاع أعداد اللاجئين الواصلين عبر اليونان، إلا أن إحصائيات مفوضية اللاجئين الأخيرة بينت أن أعداد الواصلين عبر البحر الأبيض المتوسط إلى القارة، خلال الأشهر الأولى من العام الحالي، تقل عن مثيلاتها في الأعوام السابقة.

إذ بلغ إجمالي عدد المهاجرين الواصلين إلى أوروبا عبر البحر المتوسط من منافذ إسبانيا وإيطاليا واليونان، 81 ألفًا و300، في حين كان يفوق المئة ألف بنحو ألفين عام 2018، وحوالي 143 ألفًا عام 2017.

ومن هؤلاء عشرة آلاف و700 سوري وصلوا عبر البحر ونحو ألف وصلوا عبر البر، وصل منهم 600 إلى أوروبا عن طريق إسبانيا، وألف عن طريق قبرص، وعشرة آلاف عن طريق اليونان.

وكانت أعداد المهاجرين الواصلين إلى اليونان تراجعت إلى 90% بعد عام 2016، لكن الحملة التركية الأخيرة لترحيل الأجانب المخالفين من مدنها الرئيسية، أدت إلى عودة ارتفاع أعداد المهاجرين عبر البحر إلى اليونان.

ووقعت الحكومة التركية والاتحاد الأوروبي، في 18 من آذار 2016، ثلاث اتفاقيات تقبل فيها تركيا اللاجئين من دول الاتحاد مقابل حرية التنقل للمواطنين الأتراك داخل الاتحاد الأوروبي.

وتنص الاتفاقية على إعادة كل لاجئ وصل إلى اليونان قبل 20 من آذار 2015 إلى تركيا، إذا تبين انتقاله بشكل غير شرعي إلى الجزر اليونانية ولم يحصل على لجوء في اليونان، مقابل لاجئ ستستقبله دول الاتحاد الأوروبي بشكل قانوني.

المصدر عنب بلدي