تركيا تسقط مروحية تابعة لقوات الأسد في إدلب

نشرت وزارة الدفاع التركية بياناً أعلنت من خلاله عن خسائر نظام الأسد البشرية والعسكرية عقب استهداف مواقعه في الشمال السوري على خلفية تسببه بمقتل 5 جنود أتراك.

وقالت الوزارة في بيان: إنه تم استهداف 115 هدفاً تابعاً لنظام الأسد، بعد القصف الذي تعرضت له القوات التركية في منطقة “تفتناز” بإدلب، مضيفةً أن ذلك نتج عنه تحييد 101 عنصر للنظام.

وذكرت أن القصف الذي طال مواقع النظام نتج عنه أيضاً تدمير دبابتين ومنصتَي إطلاق مدفعي وإصابة طائرة حربية مروحية.

وأردفت بالقول: “دماء الشهداء من القوات المسلحة لم ولن تذهب هدراً، وسيُحاسَب المسؤولون عن الهجوم وسيُستخدَم حق الدفاع عن النفس بشكل قوي”، منوهةً في الوقت ذاته بمتابعة التطورات في إدلب عن قرب.

يُذكر أن القصف الذي تعرضت له القوات التركية من قِبل نظام الأسد جاء تزامناً مع عقد اجتماع في مقر الخارجية التركية بأنقرة بين وفدين روسي وآخر تركي لبحث ملف إدلب، وقد أكد المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية أنه لم يتم التوصل إلى اتفاق بينهما حتى الآن.

المصدر نداء سوريا